متى يصبح الرضيع جاهزا للخروج من المنزل بعد الولادة للتنزه أو زيارة الآخرين:

إن موعد خروج الأم بالرضيع يتوقف على الحالة الصحية للطفل حديث الولادة وهل كان موعد ولادته مبكرًا أم في الوقت المناسب؛ لأن تلك الأمور تحدد مدى تعامل جسم الرضيع مع البيئة الخارجية.

قال تيني مينجا “طبيب الأطفال بالسودان”: إن الخوف من خروج الرضع بعد الولادة أمر شائع بين النساء، خاصةً في الدول الإفريقية، مؤكدًا أن هذا الخوف خطأ لأن جسم الطفل يستطيع التعامل مع البيئة الخارجية بشكل عادي دون التعرض لضرر.

وأوضح “مينجا” أن الأطفال مهما كانت لون بشرتهم فإنهم يولدون بحماية طبيعية؛ فالرضيع يمتلك طبقة دهون صفراء على الجسم يطلق عليها “الأنسجة الدهنية”، مهمتها مساعدة الجسم على تقبل البيئة المحيطة وعزله عن البكتريا الضارة الموجودة في الهواء.

وأكد أن التلقيح الذي يأخذه الرضيع بعد الولادة مباشرة يساعد في تقوية جهاز المناعة لديه حتى يستطيع جسمه محاربة الجراثيم، ولذلك يمكن للرضيع الخروج بشكل عادي متى كانت ترغب الأم في ذلك، لكن إذا كان مولود قبل موعده المحدد فيجب أن تنتظر حتى تشتد صحته ويجب استشارة الطبيب المتابع لحالة الطفل قبل اصطحابه للتنزه أو لزيارة الآخرين.

المراجعات

لا توجد مراجعات بعد.

كن أول من يقيم “حقيبة للأم بتصميم مثالي مع جيب مخصص لحمل أغراض الرضيع”

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

قد يعجبك أيضاً…